المفهوم الياباني لتحقيق السعادة في الحياة والعمل

19/08/2017 المراكشية

هناك مفهوم ياباني ليس له ترجمة مباشرة من كلمة واحدة، لكنه يعبر عن فكرة السعادة في أن تعيش حياة ذات قيمة، كما يقول الصحفي يوكاري ميتسوهاشي.
يبدأ يوم العمل المثالي في المدن الكبرى في اليابان بحالة تعرف بـ "سوشي-زوم"، والتي تصف الركاب وهم يعانون الزحام الشديد في القطارات بأنهم كحبوب الأرز المضغوطة في وجبة السوشي.
لكن ضغوط الحياة لا تتوقف عند هذا الحد فقط، فثقافة العمل في البلاد - وهي ثقافة تحظى بجدية تثير الانتقادات في كثير من الأحيان- تجعل غالبية الناس يقضون ساعات طويلة في أماكن العمل، وتحكمهم في ذلك قوانين هرمية صارمة.
ويعد العمل لساعات أكثر من المطلوب أمرا منتشرا في اليابان، لدرجة أن آخر رحلات القطارات في منتصف الليل تعج بموظفين يرتدون ملابسهم الرسمية.

فكيف يدير الناس هناك حياتهم؟
وقد يكمن سر تلك الثقافة فيما يعرفه اليابانيون بمفهوم "إيكيغاي". وليست هناك ترجمة مباشرة لذلك اللفظ في اللغات الأخرى، لكن معناه يتضمن فكرة السعادة في أن تعيش حياة ذات قيمة ومغزى.
وبشكل خاص، يعد مفهوم الـ "إيكيغاي" هو السبب الذي يدعو اليابانيين أيضا للاستيقاظ كل صباح لتحقيق أهدافهم اليومية في الحياة.
وبالنسبة لهؤلاء الذين يقيمون في الغرب ولديهم فكرة عن هذا المفهوم، فإنه يشبه الشكل الهندسي الذي تتداخل فيه أربعة دوائر مشتركة، والتي تتمثل في: ماذا تحب، وماذا تجيد عمله، وماذا يحتاج العالم، وماذا يمكن أن تتقاضى عليه أجرا. لكن بالنسبة لليابانيين، يعد هذا المفهوم مختلفا بعض الشيء، لأنه قد لا يتعلق بالدخل أو المال على الإطلاق.

وفي استطلاع أجراه مركز الخدمات المركزية في اليابان في عام 2010، وشمل 2000 من النساء والرجال، قال 31 في المئة منهم إن مفهوم "إيكيغاي" في حياتهم يقتصر على العمل فقط. 

فقيمة الحياة لدى البعض يمكن أن تقتصر على العمل فقط، لكن هذا المفهوم الياباني أشمل من ذلك بالتأكيد. 

وقد أظهرت دراسة سابقة أجريت عام 2001 حول مفهوم "إيكيغاي"، وشارك في إعدادها الباحث أكيهيريو هاسيغاوا، عالم النفس، والأستاذ المشارك بجامعة تويو إيوا في اليابان، أن ذلك المفهوم يتردد في اللغة اليابانية بشكل يومي ومعتاد. ويتكون هذا المفهوم من كلمتين، "إيكي"، أي الحياة، وكلمة "غاي"، والتي تصف قيمة الشيء. 

ويقول هاسيغاوا إن أصل هذه الكلمة يعود إلى عصر "هيان" في اليابان (من عام 794 إلى 1185)، وأن الجزء "غاي" منها مشتق أساسا من كلمة "كاي" التي تعني أصداف البحر، التي تضم شيئا ذا قيمة عالية. وبالتالي يمكن النظر إلى ذلك المفهوم على أنه مفهوم واسع يضيف قيما مختلفة للحياة.



Commentaires (0)


المراكشية أول صحيفة اخبارية باللغة العربية في المغرب © 2005-2015